الملاحظات

منتدى العقائد والتواجد الشيعي المنتدى متخصص لعرض عقائد الشيعة والتواجد الشيعي في العالم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-03-2009, 01:17 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
نجف الخير
المدير المؤسس

الصورة الرمزية نجف الخير

الشيعة في الجزائر يقيمون الشعائر الحسينية

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يستعد شيعة الجزائر هذه الأيام كعادتهم وبصفة سرية لإحياء ذكرى عاشوراء بضريح خالد بن سنان العبسي، المتواجد بمدينة سيدي خالد ولاية بسكرة “الشرق الجزائري”، وهو ما دأبوا عليه خلال السنوات التي مضت وخاصة في ظل الظروف الأمنية المتدهورة...

الضريح يوجد وراء وادي جدي الذي عرضه حوالي 2 كم، ويقع بمحاذاة سوق كبير إسمه سوق 26، خارج مدينة سميت على إسمه وهي سيدي خالد، الشيعة في الجزائر إتخذوا من هذا المكان مزارا لهم ومن دون أن يعرف بأمرهم أحد، أو ربما عرف ذلك من طرف الأجهزة الأمنية لكن تم تجاوزه لأسباب مختلفة، قد تدخل في إطار إستراتيجية فكرية تمارسها الدولة للتقليل من نفوذ السلفيين خاصة في التسعينيات، شيعة الجزائر يتنقلون في سيارات خاصة إلى الضريح كبقية الناس الذين يتوافدون عليهم وحسب إعتقاداتهم يطلبون البركة والخير كل جمعة وفي أيام دينية أخرى، غير أن الشيعة يستغلون ذلك لممارسة طقوسهم المعروفة في مثل هذه الذكرى، والتي تعتبر من أقدس وأحزن المناسبات الدينية لهم، والتي فيها قتل حفيد الرسول (ص) وبطريقة فظيعة، وإن كانت الكثير من المصادر المعتد بها تلاحق الشيعة الذين كانوا يسمون بـ “الخوارج” بتهمة الغدر بالحسين رضي الله عنه…

وحسب المعلومات التي بحوزتنا أنه بعدما يعود الزوار الآخرين إلى بيوتهم في آخر النهار وبإتفاق مسبق مدفوع الأجر مع صاحب الضريح ولقبه عبسي يقضون ليلتهم بعيدا عن الأنظار يمارسون اللطم، ويحيون هذه الذكرى الأليمة في تاريخهم، ووفق الطقوس الشيعية المتعارف عليها حتى يخيل لهم أنهم في كربلاء…
الأسباب التي تدفع الشيعة لزيارة هذا الضريح وجعله من الأماكن المقدسة والتي تحتوي البركة وتليق بيوم عاشوراء، وهو أنه يوجد داخل مسجد خالد بن سنان ضريحا لأحد الأولياء وإسمه عبدالرحمن بن خليفة، وطبعا هو جد أولاد خليفة و الشرفة الذين يتخذون أسيادا لزعمهم بإرتباط نسبهم بآل البيت، وأمام ضريحه يوجد مكان وهو عبارة عن حفرة تنزل إليها بأدراج قيل أنه كان يتعبد بها وتسمى الخلوة، وفوقها في الحائط لافتة عليها كتابة بالبنط الواضح: “هنا كان يتعبد عبدالرحمن بن خليفة”، إلى جانب شجرة نسبه التي تنتهي –حسبهم- إلى الحسين بن علي وفاطمة الزهراء رضي الله عنهم، وهو ما يجعل هذا الضريح مقدسا لدرجة كبيرة…

إن كان الشيعة في الجزائر يتخذون من القبور ملاذا لممارسة طقوسهم المختلفة، بعدما رأوا أنفسهم قد حرموا من ما يسمونه بالحج إلى أرض أخرى يرونها بمثابة بيت الله الحرام أو حتى أقدس في مراجع أخرى، ألا وهي كربلاء المقدسة في دينهم، فقد كانوا يتلمسون تعبدا لكل شيء يعتقد صلته بآل البيت أو وردت بعض الآثار في مراجعهم تشير لخصوصية المكان في الديانة الشيعية، فقد زاروا القبور في الشرق والغرب والجنوب والوسط الجزائري، ولم يسلم حتى موضع قدم بجبال مغرس بولاية سطيف، يعتقد عندهم أنها تحتوي قدم فرس علي بن ابي طالب رضي الله عنه، وصار المكان يحوي على دلالات البركة والفضل حتى احتوت تلك الخرافة بعض الأميين من غير المتشيعين، وقد علمنا من بعض المصادر أن شيعة الجزائر الذين يتواصلون بينهم بحذر شديد وتقية مبالغ فيها ودأبوا على مثل هذه الزيارات، قد جمعوا أمرهم وحضروا سيارات خاصة لأجل السفر إلى ضريح خالد بن سنان، والذي يزوره الكثيرون يطلبون البركة والعلاج من العقم وحتى الأمراض المختلفة، وبينهم من يرجو من هذا القبر المغفرة ودخول الجنة، كما يشاع عنه من خرافات ما تزيد النفس البشرية إلا تقززا، والمزمع في ذكرى عاشوراء التي هي على الأبواب…

شيعة الشريعة “ولاية تبسة” الذين يقودهم الشيعي البارز بوطورة يونس المرتبط بدوائر إيرانية وسورية، والذين كانوا من قبل وفي عدة مرات يجتمعون في بيت الصيدلي عبدالعالي زهاني لممارسة طقوسهم، قد أجمعوا رأيهم على التنقل لبسكرة وزيارة هذا الضريح، وخاصة أن الصيدلي المذكور يتحدر من هذه الولاية، وإن كانوا قد صاروا أكثر حذرا في الفترة الأخيرة بعد نشرنا للدراسة “الشيعة والتشيع في الجزائر: حقائق مثيرة عن محاولات الغزو الفارسي” والتي تحدثنا فيها عنهم بالإسم، وسوف تصدر قريبا في كتاب نحن بصدد التوسع فيه وتزويده بحقائق أخرى اشد إثارة مما نشر، وبالرغم من إجراءات أمنية أتخذت في حقهم من خلال تعهدات وقعوها بعدم نشر هذه الأفكار بين تلاميذ وطلبة المدارس، إلا أن ذلك ما زادهم إلا إصرارا على تنفيذ أجندتهم الدينية والعقدية، لم يقتصر الأمر على شيعة الشريعة بل أكثر منهم أن شيعة باتنة وبسكرة… الخ، قد جمعوا أمرهم على إحياء هذه المناسبة وفي ظرف يرونه متميزا، من ناحية وطنية ففيه حملت مصالح الأمن على كاهلها محاربة هذه الفتنة الكبرى التي تضرب العمق الجزائري وتهدد بمحنة طائفية كبيرة ان لم يتدارك أمرها في المهد، وخاصة أن اجندة التشيع القادمة من بلاد الفرس تتخذ من الهوية الطائفية والقبلية في الجزائر، وجعلت بلاد الشاوية مزرعة فيها تضع بذورها التي ستكبر حتما يوما ما، كما يجري في بلاد القبائل من تنصير…

من هو خالد بن سنان العبسي ؟
لابد ان نرجع في معرفة هذا الشخص الى روايات اهل البيت عليهم السلام .
ففي بحار الأنوار - العلامة المجلسي - ج 14 - ص 448
( قصة خالد بن سنان العبسي عليه السلام ) * 1 - الكافي : علي بن إبراهيم ، عن أبيه وأحمد بن محمد الكوفي ، عن علي بن عمرو بن أعين جميعا ، عن محسن بن أحمد بن معاذ ، عن أبان بن عثمان ، عن بشير النبال ، عن أبي عبد الله عليه السلام قال : بينا رسول الله صلى الله عليه وآله جالس إذ جاءته امرأة فرجب بها و أخذ بيدها وأقعدها ، ثم قال : ابنة نبي ضيعه قومه خالد بن سنان ، دعاهم فأبوا أن يؤمنوا وكانت نار يقال لها نار الحدثان ، تأتيهم كل سنة فتأكل بعضهم ، وكانت تخرج في وقت معلوم ، فقال لهم : إن رددتها عنكم تؤمنون ؟ قالوا : نعم ، قال : فجاءت فاستقبلها بثوبه فردها ثم تبعها حتى دخلت كهفها ودخل معها ، وجلسوا على باب الكهف وهم يرون أن لا يخرج أبدا ، فخرج وهو يقول : هذا هذا ، وكل هذا من ذا ، زعمت بنو عبس أني لا أخرج وجبيني يندى ، ثم قال : تؤمنون بي ؟ قالوا : لا ، قال : فإني ميت يوم كذا و كذا ، فإذا أنا مت فادفنوني فإنه سيجئ عانة من حمر يقدمها عير أبتر حتى يقف على قبري فانبشوني وسلوني عما شئتم ، فلما مات دفنوه ، وكان ذلك اليوم إذ جاءت العانة اجتمعوا وجاؤوا يريدون نبشه ، فقالوا : ما آمنتم به في حياته ، فكيف تؤمنون به بعد وفاته ؟ ! ولئن نبشتموه ليكونن سبة عليكم ، فاتركوه فتركوه .
وفي . كمال الدين وتمام النعمة - الشيخ الصدوق - ص 659 - 660
3 - حدثنا محمد بن الحسن بن أحمد بن الوليد رضي الله عنه قال : حدثنا سعد ابن عبد الله قال : حدثنا محمد بن الوليد الخزاز ، والسندي بن محمد البزاز جميعا ، عن محمد بن أبي عمير ، عن أبان بن عثمان الأحمر ، عن بشير النبال ، عن أبي جعفر الباقر وأبي عبد الله الصادق عليهما السلام قالا : جاءت ابنة خالد بن سنان العبسي إلى رسول الله وصلى الله عليه وآله فقال لها : مرحبا يا ابنة أخي وصافحها وأدناها وبسط لها رداءه ، ثم أجلسها إلى جنبه ، ثم قال : هذه ابنة نبي ضيعة قومه خالد بن سنان العبسي وكان اسمها محياة ابنة خالد بن سنان . وبعد فلو لا الكتاب المنزل وما أخبرنا الله تعالى به على لسان نبينا المرسل صلى الله عليه وآله وما اجتمعت عليه الأمة من النقل عنه عليه السلام في الخبر الموافق للكتاب أنه لا نبي بعده لكان الواجب اللازم في الحكمة أن لا يجوز أن يخلو العباد من رسول منذر ما دام التكليف لازما لهم ، وأن تكون الرسل متواترة إليهم على ما قال الله عز وجل : " ثم أرسلنا رسلنا تترا كلما جاء أمة رسولها كذبوه فأتبعنا بعضهم بعضا ...)
وفي عمدة القاري - العيني - ج 17 - ص 72 - 73
3948 حدثني الحسن بن مدرك حدثنا يحيى بن حماد أخبرنا أبو عوانة عن عاصم الأحول عن أبي عثمان عن سلمان قال فترة بين عيسى ومحمد صلى الله عليه وسلم ستمائة سنة . هذا لا تعلق له بالترجمة ، وكذلك الذي قبله ، وإنما ذكرهما اتفاقا لكونهما يتعلقان به ، وقال الكرماني : تعلق هذه الأحاديث بإسلامه يعني : أنه أسلم بعد تداول بضعة عشر ربا وبعد هجرته عن وطنه وبعد عيشه مدة طويلة ، والحسن بن مدرك بلفظ اسم الفاعل من الإدراك مر في آخر الحيض ، وأبو عوانة الوضاح اليشكري ، وقد مر غير مرة ، والمراد بالفطرة المدة التي لا يبعث فيها رسول من الله تعالى ، ولا يمتنع أن يكون فيها نبي يدعو إلى شريعة الرسول الأخير . قلت : من الأنبياء في الفترة : حنظلة بن صفوان نبي أصحاب الرس ، قال ابن عباس : كان من ولد إسماعيل ، عليه السلام ، وكان في فترة ، ومنهم : خالد بن سنان العبسي ، وروى الطبراني بإسناده عن ابن عباس ، قال : جاءت بنت خالد بن سنان إلى النبي صلى الله عليه وسلم ، فبسط لها ثوبه ، وقال : بنت نبي ضيعه قومه .
والظاهر انه ليس نبيا لقريش كما يذكر بحار الأنوار - العلامة المجلسي - ج 9 - ص 137
وفي قوله : " ما أتاهم من نذير من قبلك " يعني قريشا ، إذ لم يأتهم نبي قبل نبينا صلى الله عليه وآله ، وإن أتى غيرهم من قبائل العرب مثل خالد بن سنان العبسي ...



دمتم بود






التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 20-04-2009, 10:23 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
Amar Ali
عضو جديد

الصورة الرمزية Amar Ali

افتراضي

أخي الكريم نجف الخير...سلام الله عليك، وبعد:
بالله عليك أخي الكريم من أين لك بهذا الخبر؟؟؟...فيبدو أنك نقلته عن احد الاقلام الحاقدة لاهل البيت عليهم السلام ولشيعة الجزائر...فنحن يا أخي الكريم جزائريين... أوراسيين...أمازيغ (أعاجم) أي شاوية تحديدا... ونعلم جيدا عن انتشار مذهب اهل البيت عليهم السلام في باتنة.. التي يسميها الوهابيين في الجزائر بمعقل الشيعة (ويعنون بذلك ولاية باتنة)...منذ بداية الثمانينيات، بل قل قبل ذلك...والوهابيين ما فتؤا وما انفكوا وهم يحاربون اخواننا الشيعة في الجزائر الذين سبقونا بالايمان...ونحن انذاك صغار السن...فعن اقامة الشعائر الحسينية فاعلم أنها حقا والى اليوم تقام سرا...في بيوت بعض الاخوة...أي كل عام في بيت أحدهم...وفي جماعات صغيرة جدا...أي عادة لا يتعدى عدد هؤلاء الموالين في كل بيت تقام به هذه الشعائر بين 5 أشخاص الى 10 أشخاص كأقصى حد...لتفادي كل المخاطر.







التوقيع

اللهم صل وسلم على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد الطيبين المعصومين الذين أذهبت عنهم الرجس وطهرتهم تطهيرا




رد مع اقتباس
قديم 05-05-2009, 10:17 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
مبغض النواصب
عضو جديد

الصورة الرمزية مبغض النواصب

افتراضي

جزاك الله خيرا اخي
حشرك الله مع مرجعياتنا المعالي
انا قريب من بسكرة لكن والله لم أسمع بهذا
سأبحث وأرى ان كان حقا فوالله سأجد إخواننا لي يعينونني على الوهابية







رد مع اقتباس
قديم 08-05-2009, 03:07 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
صراط علي حق نمسكه ..
عضو برونزي

الصورة الرمزية صراط علي حق نمسكه ..

افتراضي

اللهمـ صليِـ على محمد والـ محمد

ماسمعتـ عنهـ
بس عاديِـ ياما اخبار مانعرفـ عنها شي وهيِـ حقيقهـ

يعطيكـ الفـ عافيهـ






التوقيع

لن تقطعوا ولائي فنحن نسقى من كف العلماء
من الــــخـــــمــــيــــنـــي واليوم الخـامـــنـــائـي

رد مع اقتباس
قديم 13-05-2009, 08:26 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
صلاة الليل
عضو جديد

الصورة الرمزية صلاة الليل

إحصائية العضو







آخر مواضيعي


صلاة الليل غير متصل


افتراضي

الله يحفظ شيعة الجزائر و يرد كيد أعدائهم إلى نحورهم ..







رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الشبكة: أحد مواقع المجموعة الشيعية للإعلام

الساعة الآن: 02:34 PM.

بحسب توقيت النجف الأشرف



Powered by vBulletin 3.8.2 © 2000 - 2014